شهيد فلسطيني بأعقاب بنادق جنود العدو في رام الله 

شهيد فلسطيني بأعقاب بنادق جنود العدو في رام الله 

 

استشهد شاب فلسطيني من قرية يتما جنوب نابلس بالضفة الغربية المحتلة، فجر الأحد، نتيجة الضرب المبرح الذي تعرّض له من قبل قوات الاحتلال الصهيوني، بعد ملاحقة مركبته بالقرب من ترمسعيا شمال شرق محافظة رام الله.

وأعلنت مصادر أمنية فلسطينية عن استشهاد الشاب عامر عبد الرحيم صنوبر (18 عاما) نتيجة الاعتداء عليه بالضرب المبرح على أنحاء متفرقة من جسده من قبل قوات الاحتلال، بعد ملاحقة مركبته قرب بلدة "ترمسعيا" بين نابلس ورام الله.

وفارق الشاب الحياة إثر جروح بليغة تعرض لها، بعد اعتداء الجنود الصهاينة عليه بالضرب بأعقاب البنادق.

وزارة الصحة الفلسطينية أشارت إلى المعاينة الأولية من قبل الأطباء في مجمع فلسطين الطبي، أظهرت تعرض الشــهيد عامر عبد الرحيم صنوبر لضرب مبرح على رقبته.

(يلفت موقع “iconnews ” انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره)