هل تختلف أعراض مرض القلب بين النساء والرجال؟

هل تختلف أعراض مرض القلب بين النساء والرجال؟

Whats up

Telegram

قد لا يبدو التعرق والغثيان والدوخة والتعب غير العادي من أعراض الأزمة القلبية النموذجية، ومع ذلك، فهي شائعة عند النساء وقد تحدث في كثير من الأحيان لديهن أثناء الراحة أو النوم.

وعلى عكس الرجال، لا يكون الألم أو الضغط أو الانزعاج في الصدر شديداً دائماً، وربما لا تكون هذه الأعراض من أبرز أعراض الأزمة القلبية لدى النساء.

ولهذا السبب تحتاج المرأة إلى فهم الأعراض الخاصة بالنساء، وأيضاً العمل على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، بحسب “مديكال إكسبريس”.

وينصح تشاتورا ألور من “مايو كلينيك” النساء بالتعرف أولاً على عوامل الخطر للإصابة بأمراض القلب، ثم العمل على الحد من السلوكيات التي قد تؤدي إلى تفاقم هذا الخطر.

وتلعب بعض العوامل دوراً أكثر أهمية في تطور أمراض القلب لدى النساء مقارنة بالمخاطر التقليدية، مثل: ارتفاع نسبة الكوليسترول والسمنة وارتفاع ضغط الدم.

ويجب على النساء أيضاً التحكم في عوامل الخطر هذه للمساعدة في الوقاية من أمراض القلب: السكري، والتوتر النفسي والاكتئاب، والتدخين، والخمول البدني.

كما قد تؤدي بعض الحالات، بما في ذلك انقطاع الطمث، ومتلازمة القلب المنكسر، ومضاعفات الحمل، إلى زيادة خطر إصابة المرأة بأمراض القلب.

ويحذّر ألور من الجمع بين حبوب منع الحمل والتدخين، لأنه يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 20% بين النساء الشابات.

وغالباً ما تكون أعراض الأزمة القلبية لدى النساء غامضة، مثل ضيق التنفس، والغثيان والقيء، وألم في الظهر أو الفك.

بينما تعاني نساء أخريات من الدوخة والدوار والألم في أسفل الصدر أو الجزء العلوي من البطن والتعب الشديد.

فإذا شعرت أن هناك شيئاً ما ليس على ما يرام، ينبغي طلب الرعاية الطبية.

نسخ الرابط :

(يلفت موقع “iconnews ” انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره)

:شارك المقال على وسائل التواصل الإجتماعي

Whats up

Telegram