الحريري: ما حدا اكبر من بلدو

Tuesday, October 29, 2019

أعلن رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري تقديم استقالة الحكومة الى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والشعب اللبناني في كل المناطق، "تجاوبا مع إرادة الكثير من اللبنانيين الذين نزلوا إلى الساحات ليطالبوا بالتغيير، والتزاما بضرورة تأمين شبكة أمان تحمي البلد في هذه اللحظة التاريخية"، داعيا "كل اللبنانيين لأن يقدموا مصلحة لبنان وسلامته وحماية السلم الأهلي ومنع التدهور الاقتصادي على أي أمر آخر".

كلام الرئيس الحريري جاء في كلمة وجهها عند الرابعة من عصر اليوم، إلى اللبنانيين من "بيت الوسط"، في ما يلي نصها:

"منذ ثلاثة عشر يوما، والشعب اللبناني ينتظر قرارا بحل سياسي يوقف التدهور، وأنا حاولت طوال تلك الفترة أن أجد مخرجا نستمع من خلاله لصوت الناس ونحمي البلد من المخاطر الأمنية والاقتصادية والمعيشية. اليوم، لا أخفيكم، وصلت لطريق مسدود، وبات لزاما أن نحدث صدمة كبيرة لمواجهة الأزمة. أنا سأتوجه إلى قصر بعبدا، لتقديم استقالة الحكومة لفخامة الرئيس العماد ميشال عون وللشعب اللبناني في كل المناطق، تجاوبا مع إرادة الكثير من اللبنانيين الذين نزلوا إلى الساحات ليطالبوا بالتغيير، والتزاما بضرورة تأمين شبكة أمان تحمي البلد في هذه اللحظة التاريخية.

ندائي إلى كل اللبنانيين أن يقدموا مصلحة لبنان وسلامته وحماية السلم الأهلي ومنع التدهور الاقتصادي على أي أمر آخر. ولكل الشركاء في الحياة السياسية أقول: مسؤوليتنا اليوم هي كيف نحمي لبنان ونمنع وصول أي حريق إليه. مسؤوليتنا هي كيف ننهض بالاقتصاد، هناك فرصة جدية يجب ألا تضيع.

استقالتي أضعها بتصرف فخامة الرئيس وكل اللبنانيين. المناصب تذهب وتأتي، المهم كرامة وسلامة البلد. وأنا أيضا أقول: "ما في حدا أكبر من بلدو"، حمى الله لبنان، حمى الله لبنان، عشتم وعاش لبنان".

 

مقالات مشابهة

ادي معلوف: لسنا متمسكين بالحريري وهو يحرك شارعه في كل مرة يُطرح اسمًا غير اسمه

حكمت ديب: هناك العديد من ملفات الفساد غطاها وراعيها سعد الحريري

بعدما أكد لبري جضورها .. جنبلاط يتنصل من "الجلسة"

الحريري في قفص... بلا مفتاح

ولعت بين ديب وعلوش!

ابراهيم الموسوي: الفاسدون باتوا يتحسسون رؤوسهم بعد حراك الشارع

حكمت ديب: "غلطة التيار أنو راهن على شخص قراره مش حر وما بيحفظ الجميل"

جنبلاط منزعجٌ ومستاءٌ وفي وضعيّةٍ لا يُحسَد عليها