هل يعود قرار “المفرد- مجوز”؟التصويرية السردية التيار المناهض للمنظومةتيم حسن يعلن عرض "الهيبة – الرد" في رمضان 2021تريد أن تعرف مستقبل الضم.. أنظر إلى ما حدث في القدسمهرجان البندقية السينمائي يقام في إطار تقليدي"لم تر سابقا".. مذكرات مايكل جاكسون السرية تكشف النقاب عن خطط ليصبح "خالدا"باريس تدين عنصرين سابقين في الاستخبارات الفرنسية بالتجسس لصالح الصينمجلس الأمن يرفض مشروع القرار الروسي حول نقل المساعدات إلى سوريا«الصحة العالمية» تسجل حصيلة إصابات قياسية على مستوى العالممحمد بعاصيري.. لغز القطاع المالي اللبناني انضم إلى «المرشحين لرئاسة الحكومة»نيويورك تايمز عن مسؤولين أميركيين: نعتقد أن تفجير منشأة نطنز تم التخطيط له لأكثر من عاممحاربو الفساد، وينكن؟حكاية الفيول المغشوش في 114 صفحة: اتهام رحمة وحليس وفغالي وحايك والفوالالانسحاب مبدأ أميركيّ استباقيّلبنان و... الفوضى الشاملة؟فضائح مكتب مكافحة المخدرات تابع... التلاعب بمحاضر التلفالتحقيق الجنائيّ: إما أوروبيّ أو «بلديّ»في لبنان فقط: اذاعة تتحول الى سينما!الحكومة تعلن الحرب على «المياومين»واشنطن ترسم حدوداً لحكومة دياب... وبري متمسك بـ"ترسيم الحدود"الدولار يكسر حاجز الـ7000 ليرة... قد يصل إلى الـ5000 خلال أيام!رياض عبجي: لبنان غير مفلس ونعاني أزمة ثقةاجتماع دياب-شيا: تبدل في الموقف الاميركيبهية الحريري تابعت الشؤون الحياتية وتحديات مواكبة عودة الحياة مع اتحاد بلديات صيدا

بحث

المقداد: الدول المجاورة مستهدفة بـ"قانون قيصر" بمقدار ما هي سوريا مستهدفة

Monday, June 29, 2020

قال نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، إن الدول المجاورة مستهدفة بـ"قانون قيصر" بمقدار ما هي سوريا مستهدفة، مشيرا إلى أنه من مصلحتها الاستمرار في التنسيق مع دمشق.
جاء ذلك في تصريحات لصحيفة "الوطن" السورية، على هامش حفل أقامته وزارة الخارجية والمغتربين، خلال وداع سفير جمهورية موريتانيا في سوريا، أعل أحمدو أعل.
وشدد المقدار على أنه "من مصلحة قيادات وشعوب هذه الدول العربية بشكل خاص أن تستمر في تنسيقها السياسي والاقتصادي مع سوريا"، مضيفا: "قادرون بتضامنا معا أن نخرج من هذه المشاكل التي تقف خلفها جميعا إسرائيل ومن خلفها الولايات المتحدة الأميركية".
وأضاف المقداد: "نحن ضد احتلال ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية (قسد) بعض مباني المؤسسات الحكومية شمال شرق البلاد"، مضيفا: "نحن ضد هذه الممارسات التي ستنعكس سلبا على هذه الميليشيات".
وأوضح نائب وزير الخارجية السوري: "سوريا التي صمدت أمام هذه المؤامرات ستستمر بصمودها، وهذه ألعاب لا تستحق الذكر تقف ورائها الولايات المتحدة الأميركية وأعداء سوريا"، مضيفا: "أثق أن سوريا بكل أطيافها ومكوناتها تقف مع قيادة سوريا بقيادة الرئيس بشار الأسد في مواجهة مثل هذه الهجمات".
وتابع: "سيأتي الوقت الذي يعي فيه هؤلاء أن ما يقومون به يرتقي إلى خيانة ويرتقي إلى أن لا يكون أخلاقيا في الأبعاد السياسية والاقتصادية، وأن سوريا تواجه وتصمد منذ عشر سنوات، فإنها ستواجه مثل هذه المحاولات الجديدة لتنفيذ مخططات الولايات المتحدة الأمريكية على مختلف المستويات".
وقال المقداد إن "سوريا ترحب بالموقف الموريتاني، الذي كان دائما إلى جانب الشعب السوري على الرغم من كل الضغوطات التي تعرضت لها جميع الدول العربية"، مضيفا: "نحن نعرف الضغوط التي تم ممارستها على موريتانيا لسحب سفيرها ولعدم الوقوف إلى جانب سوريا في هذه المعركة، ولعدم التنسيق معها في مجالس المنظمات العربية وفي الأمم المتحدة، لكن مجرد وجود السفير الموريتاني في سوريا هو دلالة على أن العلاقات بين البلدين الشقيقين استمرت بنفس الزخم".
وتابع: "هناك التفاف جماهيري في موريتانيا، وهذا موقف عربي حقيقي وتشعر بنقاء هذا الموقف العروبي من الشعب الموريتاني تجاه الشعب السوري".

 

مقالات مشابهة

موسوي: ايران لن تنسى ولن تغفر جريمة اغتيال الشهيد سليماني

التنمية الدولية بالمفهوم الأميركي

إصابة رئيسة بوليفيا بفيروس كورونا

ضربة جديدة لاقتصاد الإمارات المُتهالِك .. أضخم الشركات في جبل علي تُسرّح عدداً كبيراً من موظفيها ومبيعاتها تنهار

بكين: مستعدون للمواجهة مع الولايات المتحدة في بحر الصين الجنوبي

عزل حكومة الاحتلال على المستوى الدولي

بومبيو "شفَّرَ" كلامه... قَصْف أي شحنة نفط إيرانية للبنان قبل أن تنطلق!

الرئيس الاسد يستقبل اللواء باقري ويعبر عن ارتياحه لنتائج اجتماعات الجانبين السوري والإيراني