بحث

جنبلاط من عين التينة:ابلغت جميل السيد الذي يشارك بتاليف الحكومة ان وليد عساف هو مرشح الدروز

Monday, January 13, 2020

لفت رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، بعد لقائه رئيس المجلس النيابي نبيه بري في عين التينة الى “ان الفراغ يكبر ولا يمكن للبلد أن يبقى بهذه الحال من الانحدار ولا بد من حد أدنى من تصريف الأعمال الذي هو بأهمية الحكومة”، مشددا على “ان اذا اقرت الموازنة فانها تعطي أملا للاسواق.”

وكشف انه اقترح “الأستاذ وليد عساف ليكون وزيراً ثم اتصلت باللواء السيّد وأكدت له الموضوع لأنّني عرفت أنه أصبح ممن يشكلون حكومات، موضحا ان “نحن كحزب تقدّمي اشتراكي قلنا إننّا لن نشارك في الحكومة لكن هذا لا يعني أن نشطب الدروز.”

ودعا جنبلاط الحراك، “أن يقدّم برنامجاً واضحاً ويعرضه على مختلف القوى السياسية مع آلية للتطبيق، ويجب أن يكون هناك آلية انتقال وهي تبدأ بقانون انتخاب جديد”، مشيرا من جهة أخرى بما يتعلق بكلام الامين العام لحزب الله السيد حسننصرالله، الى “ان البعض يستخدم كلمة ممانعة لتسخيف المقاومة، ونحن لم نكن بأي لحظة من تاريخنا لنسخّف المقاومة”، مضيفا ان “اذا كانت الكلمة تعتبر إساءة لجمهور المقاومة سأسحبها، لكن فليتفهم نصرالله أننا لم نعد نفهم من هو ممانع ومن ليس كذلك”.

 

مقالات مشابهة

بعد استعانة المشنوق به... أبي رميا: "بتدق الباب بتلاقي الجواب"

مصرف لبنان تسلّم لائحة بأسماء الذين حوّلوا أموالهم

كيف تناولت جريدة الشرق الأوسط أعمال الشغب في بيروت؟

الخازن يغرّد عن “العهد قوي”.. وأسود: “عم تترحم على عهد لعق الصرامي”

دياب يلتقي بري في عين التينة

تحطيم زجاج محلات باتشي واقتحام مكتب ألفا في وسط بيروت

بالفيديو: جولةٌ "حاميةٌ" من المواجهات تتجدَّد وسط بيروت

أبي خليل: لم يعد مقبولاً التحريض الطائفي من قبل اقزام السفارات