بحث

خلاف تركي أميركي حول المنطقة الآمنة في سوريا

Wednesday, September 11, 2019

أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو أن جهود الولايات المتحدة لإقامة منطقة آمنة في شمال سوريا هي حتى الآن “شكلية” متهما واشنطن بالمماطلة.

وقال تشاوش أوغلو: “حصلت بعض الدوريات المشتركة، نعم، لكن الخطوات التي اتخذت بخلاف ذلك … شكلية فقط”.

وصرح المتحدث باسم الرئاسة التركية ابراهيم كالين أن اجراء دوريات مشتركة هو أمر “صائب ولكنه غير كاف”، مضيفا أن تركيا تحتاج إلى مواردها الخاصة وليس إلى الاستخبارات الأميركية لتأكيد أن منطقة ما آمنة.


وأضاف عقب اجتماع للحكومة: “لمتابعة التطورات على الأرض يجب أن يكون جنودنا وخبراؤنا في الميدان وعلينا أن نتأكد من أن ذلك يحدث بحسب مواردنا الخاصة”.

وحذر تشاوش أوغلو الولايات المتحدة من أي تأخير في إزالة المواقع الحدودية لوحدات حماية الشعب الكردية، مشيرا إلى أن بلاده هددت سابقا بأنها على استعداد لشن عمليات أحادية ضد الأكراد.

 

مقالات مشابهة

كاريكاتير ساخر للوموند ينتقد ابن سلمان وبيع السلاح للسعودية

كيف تصل الأسلحة الأمريكية إلى سوريا؟

روحاني: مشاركة الشعب الايراني في الانتخابات تدخل اليأس في قلوب الأعداء

تهديد روسي صارم لأردوغان وقصف جوي يغير شكل اللعبة في إدلب

بوتين وميركل وماكرون يعربون عن اهتمامهم بتسوية الوضع في إدلب

موسكو: الإرهابيون شنوا هجوما بدعم تركي.. ومقاتلاتنا تصرفت بطلب من القيادة السورية

مؤشرات خسارة أردوغان في سورية..أولها من الناتو

انفجار عبوة ناسفة في دمشق يسفر عن وقوع إصابات