الحريري التقى ابراهيم.. ما حقيقة اقتراح جريصاتي بشأن حادثة قبرشمون؟

ذكرت إذاعة “صوت لبنان 93.3” أن “رئيس الحكومة سعد الحريري استقبل المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم، حيث تركز النقاش على ملف حادثة قبرشمون في ضوء الاقتراحات التي أثيرت في الساعات الماضية وأهمها إحالة الملف الى القضاء العسكري”.

وكانت قناة الـ”MTV” أشارت إلى أن “اقتراحاً ساهم بصياغته وزير الدولة لشؤون رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي ووافق عليه حزب الله يقضي بتسليم الحزبين التقدمي الإشتراكي والديمقراطي اللبناني للمطلوبين في حادثة قبرشمون للتحقيق، على أن يحال بعدها الملف على المحكمة العسكرية وليس على المجلس العدلي”.

وأوضحت أنّ “الإقتراح تمّ إبلاغه للنائب طلال إرسلان، لكن الأخير اعتبرَ أنه يحرجه أمام ناسه في الجبل، وبالتالي طلب أن يتم التصويت في مجلس الوزراء على المجلس العدلي والاقتراح”، مشيرة إلى أنّ “موافقة رئيس الجمهورية ميشال عون على حل وسط فتح الباب أمام تفاؤل ولو ضئيل بعقد جلسة هذا الأسبوع”.

ولفتت إلى أنّ “في حال عقدت جلسة لمجلس الوزراء في بعبدا هذا الأسبوع، فإنه قد يصار الى مناقشة اقتراح المجلس العدلي خارج جدول الاعمال وإسقاطه بالنقاش وليس بالتصويت وذلك لحفظ ماء الوجه لارسلان”.

ولاحقاً، ذكرت القناة أنّه “لم يتم التوصل حتى الآن إلى حل بشأن حادثة قبرشمون، ولا صحة لوجود اقتراح لجريصاتي وافق عليه حزب الله ويقضي بإحالة الموقوفين إلى المحكمة العسكرية”.