“ميسي الإيراني” ينفي استغلال الفتيات جنسياً!

نفى الشاب الإيراني، رضا برستش، الذي يشبه النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الاتهامات الموجهة إليه باستغلال أكثر من 20 فتاة جنسياً.

وقالت تقارير إن برستش تمكن من استدراج أكثر من 20 امرأة إلى فراشه بعد أن أوهمهن بأنه ميسي الحقيقي، وقد رفعت 23 بالفعل دعوى قضائية ضد “ميسي المزور” بعد افتضاح أمره. وردّ برستش على هذه الادعاءات، مصرا على أنه لم يرتكب أي خطأ.

وأوضح الشاب الإيراني في مقطع فيديو عبر حسابه على “إنستغرام”، انه “لو كانت هذه الأخبار صحيحة لكنت في السجن الآن، لا تصدقوا مثل هذه الأخبار فهي غير صحيحة، وسأفعل ما بوسعي لمحاربتها بشكل قانوني والتأكيد على نظافة اسمي”.

 

وقال ميسي الإيراني في تصريحات لموقع “أوماسبورت – omasports”: “الأخبار تنتشر في البلدان الإسلامية وكانت كارثة. لقد حصلت لي مضايقات عديدة لأنها أطلقت من قبل العالم بأسره. كما تعرضت عائلتي لمضايقات شديدة أيضا، لكن هجوم الناس كان أكثر تأثيراً”.