القاضي عون: الجواب العلمي الوحيد لحادثة وفاة “حسان الضيقة” هو تشريح الجثة

أصدرت المدعي العام لجبل لبنان القاضي غادة عون بيانًا أوضحت فيه انه :” بالجواب على كل ما يجري التداول به حول موضوع وفاة الموقوف حسان توفيق الضيقة، لا بد من توضيح الاتي:

“وفقا لما ورد في بيان قوى الامن الداخلي، وبعد ثبوت تزوير التقرير الطبي المنظم من قبل الطبيب الشرعي ن.م. الذي افاد بانه تعرض للضرب خلافا للحقيقة، وبعدما فشلت هذه المحاولة لتضليل التحقيق، تمت الاستجابة لطلب الوالد واتُخذ القرار بنقل الموقوف الى “مستشفى الحياة”، بعدما تبين انه يعاني من ديسك في الظهر وكان ذلك منذ حوالي الاربعين يوما اي في تاريخ 2/4/2019. وفي اواخر شهر نيسان، كُلف مجددا طبيب شرعي هو الدكتور صعيبي لمعاينته والافادة عن حقيقة وضعه الصحي، فأفاد بأن صحته جيدة ولا يوجد اي خطر على حياته وانه يعاني فقط من ديسك في الظهر، وقد اقترح اجراء عملية جراحية له، لكن الاهل رفضوا ذلك”.

واكدت القاضي عون “إن كل ما قيل عن أن النيابة العامة رفضت تعيين طبيب شرعي له، هو غير صحيح جملة وتفصيلا، وانا اقترحت على الوالد عندما زارني في مكتبي تعيين لجنة طبية له”، مشيرة الى “أن الجواب العلمي الوحيد لحادثة وفاة الموقوف الضيقة، هو في تشريح الجثة، لأنه الدليل الحاسم والاكيد لجلاء كل غموض، ولمنع كل استغلال وتضليل للراي العام”.