اجراء سريع وحاسم من الوزير جبق بعد وفاة طفلة على باب مستشفى سيدة مارتيم في جبيل: فسخ العقد فوراً

أعلنت وزارة الصحة في بيان أنّه “ربطًا بحادثة وفاة الطفلة في مستشفى سانت ماريتيم – جبيل، وبقرار من وزير الحصة جميل جبق تم التوسع في التحقيق وفسخ العقد مع المستشفى لحين انتهاء التحقيقات وجلاء الملابسات وثبوت الحقائق لتحديد المسؤوليات”.

وفي وقت سابق أعلنت وزارة الصحة وفاة طفلة في مستشفى سيدة “ماريتيم” في جبيل إثر تأخر إدخالها، ولفت طبيب القضاء في جبيل المكلف من وزارة الصحة فادي روحانا في حديث تلفزيوني انه “يبدو أن العائلة شربت عصير الليمون في طرابلس أمس الخميس خلال النهار، وبعد وصولهم الى المنزل في جبيل، بدأت عوارض التسمم تظهر عليهم بعد منتصف ليل الخميس – الجمعة. وفي الصباح الباكر، اتصلوا بطبيب الأطفال وأعلموه بما يجري، فأعطاهم الإرشادات اللازمة وطلب منهم في حال ساءت الأمور ان يتوجهوا الى المستشفى”، لافتا الى انه “بعد ظهر اليوم، اتصل الاهل بالطبيب وتوجهوا الى المستشفى، ولدى وصوله تفقد حالة الطفلتين والوالدة، وأعطاهم الأوراق اللازمة للدخول الى المستشفى، كما كان هناك طبيب جراح ساعده في معاينة حالة الوالدة، الا ان حالة الطفلة الصغيرة ساءت، فعاودوا الاتصال بالطبيب الذي عاد الى المستشفى وعاينها”.

واكد روحانا انه ليس هناك أي تأخير من المستشفى بل ضغط على المستشفى، قائلا: “الثلاثة دخلوا الى مستشفى سيدة ماريتيم”، موضحا ان الطفلة الثانية والوالدة بحالة مستقرة، وسيتم إدخالهما الى العناية الفائقة لمراقبة وضعهما.