أبو الحسن اثر عودته من الكويت: تلقينا وعداً بتمويل المشاريع الإنمائية الملحّة للجبل

عاد عضو “اللقاء الديمقراطي” النائب هادي أبو الحسن من الكويت فجر اليوم بعد زيارة دامت خمسة أيام ضمن وفد للحزب التقدمي الإشتراكي ضمّه ومفوض الحكومة لدى مجلس الإنماء والإعمار الدكتور وليد صافي ومسؤول مكتب التنمية في الحزب الدكتور وئام بو حمدان.
واثر عودته، توجّه أبو الحسن في تصريح بـ “جزيل الشكر لدولة الكويت على مواقفها الحكيمة وعلى دورها الداعم للبنان”، وأكّد أنه “تلقّينا وعداً من الصندوق العربي ومن الصندوق الكويتي للتنمية الإقتصادية بتمويل عدد من المشاريع الإنمائية الملحّة لمناطق الجبل والتي جرى البحث فيها مع عدد من المسؤولين الكويتيين، على أن يُعلَن عنها فور إستكمال الإجراءات الرسمية الواجب تنفيذها على مستوى البلديْن”.
ولفت أبو الحسن الى انه نقل تحيات رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط ورئيس اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط الى المسؤولين الكويتيين، وثمّن نتائج الزيارة “التي تعكس مدى اهتمام الكويت بشعب لبنان، ومدى وفاء قيادتها وحرصها على الوقوف الى جانبه ليس في المواقف السياسية وحسب، بل أيضاً من خلال مواصلة الدعم الانمائي للمناطق اللبنانية على اكثر من صعيد”.
وكان الوفد التقى خلال الزيارة رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، وجرى البحث في كافة القضايا المشتركة والتعاون المستمر لما فيه خير ومصلحة البلدين. كما التقى وكيل الديوان الأميري ومدير مكتب سمو الأمير صباح الأحمد الصباح السيد احمد فهد الفهد، كما التقى مساعد وزير الخارجية السيد خالد الجارلله.
كما عقد الوفد سلسلة اجتماعات كان أولها مع مدير عام الصندوق الكويتي للتنمية الإقتصادية العربية السيد عبد الوهاب البدر ومستشارين من الصندوق، حيث تم البحث في المشاريع الإنمائية الملحة والضرورية لمناطق الجبل. وختام الزيارة كان في لقاء مع مدير عام ورئيس مجلس إدارة الصندوق العربي للإنماء الإقتصادي والإجتماعي السيد عبد اللطيف يوسف الحمد بحضور مستشار الصندوق الكويتي للتنمية الإقتصادية الدكتور محمد الصادقي ، حيث تم البحث في المشاريع الإنمائية الضرورية والملحّة لمناطق الجبل.
هذا والتقى الوفد ايضاً مستشار الديوان الأميري رئيس هيئة المساعدات العالمية الدكتور عبدالله المعتوق، والقائمة بأعمال السفارة اللبنانية في الكويت نسرين أبو كرم.
كما عقد سلسلة لقاءات مع أفراد الجالية اللبنانية في الكويت.