وزير متني سابق..من مهندس سياسي الى مرشح باحث عن مقعد

 

يعمل وزير متني سابق بعدما حوله القانون الانتخابي الجديد من مرشح ملك الى مرشح يسعى الى تأمين وصوله الى الندوة البرلمانية على تأمين بقائه في رأس قائمة المرشحين على لائحة تيار سياسي مسيحي فاعل، وذلك من خلال العمل على إثارة الخلافات بين زملائه، من النواب الحاليين والمرشحين على نفس اللائحة.

وكان الوزير السابق يسعى للاستفادة من دوره كصلة وصل بين حزب عريق في المتن والتيار السياسي المحسوب عليه، قبل ان ينتهي دوره كمهندس للعلاقة بين هاتين القوتين السياسيتين، لكنه يسعى حالياً الى الاستفادة من تأجيج الخلافات بين زملائه، بهدف الحفاظ على مكانته خوفاً من تعويم مرشح آخر على حسابه.