أدلى منسق عام “تيار المستقبل” في جبل لبنان الجنوبي وليد سرحال رداً على الإهانات الموجهة من الوزير السابق وئام وهاب بالآتي :”يلجأ المدعو وئام وهاب منذ فترة، الى حمل صرمايته على لسانه والدوران بها على بعض المواقع والمحطات، لشتم الناس والاساءة للكرامات باسلوب خسيس، يرقى بأحسن الاحوال لمستوى الصرامي التي يختبيء وراءها”.

وأضاف: “هذا السفيه الذي تربى على الدونية في كل شيء، واتى الى السياسية في الزمن الملعون، هو عينة من الطفيليات التي ترتزق على شتم الآخرين، تماماً كما كانت ترتزق على ابواب قريطم، وترضى بحفنة بسيطة من الدولارات لتبيع بها صمتها وكرامتها قبل ان يُنعم عليها رستم غزالي بلقب المعالي… الواطي”

ولفت إلى أن “الواطي الذي يستسهل شتم الناس، سيواجه بالشتيمة لا بغيرها، أي بالمستوى الذي يليق به ويستحقه، وكلما أمعن في سب الكرامات سيجد من يمرّغ كرامته بالوحل”..

وختم قائلاً: “من يتناول قادتنا ورموزنا بكلمة نابية، بعد الآن، لن نخلي له الساحة بالسكوت، وسندق رأسه بالصرماية التي يتباهى بها”.

وكان وهاب قد إعتبر أن الحريري (رئيس الحكومة المكلف) “كذّاب” ويشغّله علاء خواجة ويعطي الحريري مصروفه….