الإنتخابات اللبنانية بعيون أوروبية…

0
7

بضغط دولي ومحلي حصلت الانتخابات النيابية في لبنان، خصوصا وان عددا ضخما من المراهنين شككوا بإجرائها، مصادر ديبلوماسية اوروبية تؤكد  ان الانتخابات حصلت في شروط جيدة وفي مناخ هادئ، مشيرا الى ان هناك اخطاء حصلت ولكنها محدودة جدا ولا تؤثر في نتائج الانتخابات.

وشددت المصادر على ان الدولة اللبنانية اثبتت للدول الغربية انها قادرة على إنجاز الإستحقاقات بالرغم من ان القانون لم يعجب الكثيرين في الخارج واعتبروه غير عادل، ولكنه في مطلق الاحوال صحح التمثيل المسيحي كمرحلة أولية، لافتة الى ان الاوربيين اطلعوا على الفائزين مسيحيا عن كثب واطلعوا على النتائح المفصلة وتبين لهم ان التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية هما حصرا الاقوى مسيحيا وبقية الاحزاب اعتبروها صغيرة جدا ومناطقية.

وراى المصدر الديبلوماسي ان التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية قضيا على حصص 14 آذار المسيحية وخسرا كل رموزها وباتوا يتحكمون بالمسيحيين في البرلمان وقريبا في الحكومة.

وتبدي المصادر خشيتها من وضعية حزب الله في المجلس الجديد إذ انه مع حلفائه يمكنه تشكيل اكثرية مطلقة يمكنه عبرها تشكيل حكومة او انقلاب على حكومة.

 

المصدر: ليبانون فايلز
(ان كافة الآراءَ الواردة تعبر عن رأي الكاتب وليس بالضرورة عن رأي الموقع)