مشكلة وحلّ: نزاع الأهل على الأطفال

0
551

 

إيماناً منا بأهمية التفاعل الإجتماعي المثمر والبنّاء من خلال وسائل التواصل الإجتماعي عبر شبكة الإنترنت، ولأن هدفنا المساهمة في بناء إنسان أفضل، أنشأنا فقرة “مشكلة وحلّ” نتلقى من خلالها رسائلكم والمشاكل التي ترغبون في طرحها، سواء كانت مشكلة تعانون منها شخصياً أو يعاني منها أحد المقربين أو أي ظاهرة في المجتمع بشكل عام. بدورنا سنحاول الوصول إلى حلول مناسبة وذلك تحت إشراف ومساعدة مختصين بعلم النفس العيادي.

شاركونا مشاكلكم وتساؤلاتكم على:

info@iconnews.net

 

المشكلة: أهل في حالة طلاق وهما في صراع على حضانة الاطفال.

تقول المعالجة والمحللة النفسية إيفي كرم شكور:

الصراع بين الزوجين وهما في حالة الطلاق أو الصراع على حضانة الاطفال لا يصب في مصلحة العائلة بل إنه يؤثر سلباً على التقدم والنمو السليم عند الاطفال. في حال الطلاق، وعندما تصبح العائلة في حالة عدم وجود زوج وزوجة يجب المحافظة على الأهل. وكلمة الاهل تدل على الطليقين. لا يمكننا الفصل بين أهل الاب واهل الام بل يجب جمعهما سوية. وهكذا، في حالة الطلاق، يبقى أهل الاطفال هم أهلهم ولا يتغيروا. حب الأهل لأولادهم يجب أن يبقى كما هو. ويجب عدم قصاص الاطفال لمجرد أننا نواجه حالة طلاق، لاسيما أن هذا الامر لا يؤمن النمو السليم للاطفال. بداية وقبل كل شيء يجب الإتفاق على طريقة التربية ويجب أن يتواجد الاطفال مع الوالد والوالدة بتناصف ودون أي مشاكل.