المرعبي يهاجم باسيل: خطابك عنصري

0
134

 

أكد وزير الدولة لشؤون النازحين معين المرعبي، لـ”الشرق الأوسط”: “لم نغلق حدودنا أمام عودة النازحين، ولا نعارض العودة الطوعية، ولا حق لنا بتشجيعهم في المقابل عليها، لأننا حريصون على حياتهم”. لكنه أكد “أننا لا نقبل بأي شكل من الأشكال التنسيق مع القاتل في سوريا”، في إشارة إلى رئيس النظام السوري بشار الأسد، “الذي يعتبر حليف حليفه”، في إشارة إلى أن النظام حليف حزب الله.

 

وهاجم المرعبي الوزير جبران باسيل، قائلاً إن تصريحه “يعتبر امتداداً لخطاب عنصري وطائفي، تخطى ملف السوريين ورجع إلى قضية إخواننا الفلسطينيين” الذين يوجَد منهم أكثر من 400 ألف نازح في لبنان، محذراً من أن “يتمدد هذا الخطاب ليطال إخواننا الأرمن الذين نزحوا إلى لبنان في الحرب العالمية الأولى”.

 

وإذ شدد على أن الحكومة “لم تتخذ أي قرار يغطي عودة النازحين التي شاهدناها عبر مبادرات”، قال: “لا نعرف بكل ما يدور خِلسَة”، مشدداً على أن “ما نجحنا فيه هو تحييد الجيش اللبناني عن معركة أراد أن يقوم فيها نظام الإرهاب في سوريا، ومنعنا حزب الله من أن يكتسب شرعية في قتاله من خلال اشتراك الجيش بالمعركة”، مشيراً إلى أنه “إنجاز لا يمكن أن يتم من غير وجود سعد الحريري رئيساً للحكومة”.