بالتزامن مع اندحار جبهة النصرة ، كان مجاهدو المقاومة يتقدمون ويسيطرون على مواقع جبهة “النصرة” في: حصن الخربة المشرف على الملاهي وسهل عجرم، عقبة نوح ٢ المشرف على وادي حميد، ضهر وادي معروف المشرف على وادي حميد، وادي المراح اخر مواقع “النصرة” وكانت مجموعات اخرى تدخل الى كل مقرات النصرة بعد تفكيك بعض العبوات، تزامنا مع دخول الجيش اللبناني لمرتفعات شميس تلة بدر محكما السيطرة عليها.