كان من المقرّر أن تخضع النجمة اللبنانية ماغي بو غصن لعملية جراحية خطيرة في رأسها في إحدى أهم مستشفيات لبنان، وذهبت، البارحة ظهراً، إلى المستشفى وأجرت الفحوصات والتحاليل والصور اللازمة تحضيراً للعملية التي كانت من المفترض أن تجرى اليوم، عند الساعة التاسعة صباحاً، بعد أسبوع من الخوف والقلق.

حضّرت ماغي نفسها، وتحدّثت مع أطفالها، وكانت تستعد لدخول غرفة العمليات قبل أن يأتي الطبيب ليزفّ لها خبراً لم تكن تتوقعه وهو أنه لن يجري العملية لأن النتائج والصور لم تُظهر شيئاً، مع العلم بأن النتائج السابقة كانت تؤكد على ضرورة خضوعها لعملية جراحية سريعة.

الطبيب ألغى عملية ماغي بو غصن الخطيرة.. وهذه التفاصيل
النجمة اللبنانية ماغي بو غصن

وفي التفاصيل، كما وصلنا، فإن أصدقاء ماغي بو غصن وكل أهلها كانوا برفقة النجمة وأعصابهم منهارة، وتفاجأوا بالطبيب وهو يخرج مبتسماً ليلغي العملية وليؤكد بأن التحاليل كانت جيدة ولا حاجة لإجراء العملية.

بطلة مسلسل (كاراميل) تعيش حالة من الصدمة الآن، أقصد الصدمة الإيجابية، لأن ما حصل معها يعتبر معجزة الهية كبيرة، جاءت بصلواتها المستمرة منذ أسبوع وبصلوات كل من يحبّها.

ومن المؤكد بأن ماغي ستطل قريباً وتُطمئن كل من سأل عنها، وبالأخص جمهورها.

الجرس